7 تقنيات مبتكرة لتيسير أعمال المطاعم وزيادة كفاءتها


يعيش أغلبنا اليوم نمط حياة سريع ومشغول للغاية، لذلك اعتاد الكثيرون منا استخدام الخدمات التي تسهّل بعض من المهام اليومية. والمطاعم خير مثال على ذلك، حيث تقدّم لزبائنها أطباقاً شهية وسط أجواء مريحة، وتوفّر عليهم عناء القلق بشأن تحضير الطعام، وإحضار مكوّناته، وبالطبع مشقة التنظيف.

المطاعم الشهيرة بتقديم خدمات ممتازة تتلقى قوائم انتظار طويلة من الزبائن المتشوّقين لمعايشة تجربة فريدة لديهم يومياً، وهو أمر رائع بالطبع، لكن علينا أن نتذكر أن محاولة تقديم طعام عالي الجودة والمذاق لهذه الحشود بشكل منتظم تنطوي على العديد من التحديات.

على سبيل المثال، هناك ضغط التعامل مع العدد الهائل من الطلبات وخاصة الأطباق التي يشتهر بها المطعم في أوقات الذروة، والذي يمكن أن يؤدّي لحدوث أخطاء في إعداد الطعام، أو تراكم الطلبات واختلاطها.

وبالطبع يمكن أن يواجه العاملون بالمطاعم بعض الأيام التي يكون فيها ضغط كبير في العمل، لكن لحسن الحظ، يوجد الآن عدد من التقنيات المتطورة والمبتكرة، التي صممت خصيصاً لمساعدة المطاعم على تنظيم عملياتها، والحفاظ على مستوى خدماتها وجودة الطعام الذي تقدّمه، وبالتالي الحفاظ على سمعتها ورضى عملائها.

ما هي الابتكارات التكنولوجية التي تستخدمها المطاعم لزيادة كفاءة وجودة أعمالها؟

تتنوّع التقنيات التي تستخدمها المطاعم في وقتنا الحالي لتيسير سير العمل وتحسين مستوى الخدمة، بداية من السيور الناقلة، وحتى قوائم الطعام الرقمية، وغيرها، خاصة في ساعات الذروة.

سنعرض هنا 7 أمثلة رائعة من هذه التقنيات:

1. نظام التوصيل عبر السيور الناقلة

يُستخدم هذا النظام عادة في مطاعم السوشي ليتمكنوا من تقديم الأطباق بسرعة أثناء الازدحام في أوقات الغداء، بحيث يعرض نظام السيور الناقلة قائمة الطعام، ويكون متصلاً بنظام محاسبة متطور ليسهل عملية الدفع على العميل.

للأسف لم تُطبق هذه التقنية المذهلة في بقية المطاعم بعد، لكن اليابانيون طوّروها على نحو مثالي لتحقيق أقصى قدر من الكفاءة واليسر. فالسيور والتكنولوجيا المستخدمة تسمح بإعداد الطلبات وإيصالها إلى الزبائن في وقت قياسي، كما تتم عملية الدفع بسهولة أيضاً وبشكل إلكتروني، لتسمح للمطاعم باستقبال عدد أكبر من الزبائن في وقت أقل.

2. نظام إدارة المبيعات الخاصة بالمطاعم

نظم وبرامج إدارة المبيعات كانت تستخدم في الأصل بالمتاجر الكبيرة، لكن المطاعم أيضاً أصبحت تستخدمها لتتمكن من تقديم خدمات أفضل لعملائها. هذه النظم تجمع البيانات الخاصة بجميع عمليات البيع، وتستخرج منها الأنماط المتكررة لتحديد تفضيلات العملاء.

يسمح برنامج ادارة المطاعم بإضافة برامج وعروض خاصة للحفاظ على ولاء العملاء، مثل برنامج مزايا العملاء المهمين، بالإضافة لإتاحة تقديم خدمات عالية المستوى، تحوز رضا العملاء.

3. قائمة الطعام الرقمية

ازداد انتشار استخدام قوائم الطعام الرقمية في العديد من المطاعم لتسريع عمليات الطلب، بالإضافة للحد من الأخطاء الناتجة عن سوء الفهم أو سوء التواصل بين النادل والعميل. وهذه التقنية تتيح للعملاء تحديد طلبهم بدقة عبر بضع نقرات على الشاشة، بما في ذلك الطلبات المخصصة (مثل عدم إضافة طماطم أو بصل للوجبة)، ليتم إرسال الطلب مباشرة إلى العاملين في المطبخ.

وعلى الجانب الآخر، تتيح هذه التقنية للمطاعم تعديل قوائم الطعام الخاصة بها بسهولة، فببعض النقرات، يمكنهم إضافة أصناف جديدة، أو عروضاً ترويجية، أو خصومات خاصة، لتقديم خدمات أفضل على نحو مستمر. كما أن أنظمة القوائم الرقمية تستطيع حساب قيمة الطلب بسرعة ودقة عالية.

4. نظام العرض في المطبخ

الاستخدام الأمثل لهذه التقنية يكون بالاقتران مع قوائم الطعام الرقمية، حيث يتم عرض الطلبات فور استلامها في المطبخ ليراها جميع العاملين ويبدأوا في تحضيرها معاً بشكل منظّم، مما يقلل من الوقت اللازم لإعداد الوجبات، ويحدّ من احتمالات الإلتباس أو الخطأ.

من الجدير بالذكر هنا أن هذا النظام يقضي على الحاجة لكتابة الطلبات بخط اليد، فتقل معدلات الخطأ الناتجة عن الخطأ البشري، كما يقلّ استخدام الورق، ليعود ذلك بالنفع على البيئة أيضاً.

5. برنامج تنظيم الطاولات

هذا البرنامج يقدّم نموذج لتنسيق الطاولات في المطعم، لتيسير عملية اختيار مقاعد الزبائن. وهو يضمن دخول وخروج الزبائن بشكل أسرع وأكثر تنظيماً، و يتيح للعاملين في المطعم تحضير الطاولات فور انصراف الجلوس، لاستقبال مجموعة أخرى من الزبائن خلال فترة قصيرة.

يزيد هذا البرنامج من كفاءة الخدمة في المطعم، بالإضافة إلى معدّل رضى الزبائن، حيث يحدّ من أوقات الانتظار الطويلة قبل الجلوس على الطاولة.

6. نظام إدارة المخزون

يُعدّ هذا البرنامج أحد الأدوات الرئيسية التي يجب على المطاعم استخدامها لضمان توافر جميع المكوّنات التي يحتاجونها في جميع الأوقات، خاصة المكوّنات الخاصة بأكثر أطباقهم مبيعاً. ويتيح برنامج إدارة المخزون الاطلاع على المعدات، والأدوات، وكميات المكونات المتاحة في مخازن المطعم، لتيسير عمليات إعادة التموين وتلبية طلبات الزبائن على أكمل وجه.

كما أن هذا البرنامج يلعب دوراً كبيراً في زيادة مستوى الإبداع لدى الطهاة، حيث أن الاطلاع المتكرر على البيانات التي يجمعها البرنامج يساعدهم على تحديد أي مكوّنات يجب إضافتها إلى الوصفة، وقد يدفعهم إلى الابتكار في الوصفات لتجنب إهدار أي مكوّنات، فيقدمون لعملائهم أطباقاً مميزة ومثيرة للاهتمام.

7. برنامج جداول العاملين

رغم أن هذا البرنامج لا يختص بزيادة كفاءة الخدمات في المطعم، إلا أنه يضمن سير العمل على النحو المطلوب. كما يساعد هذا البرنامج في تقييم أداء الموظّفين ، حتى يستطيع المدير تحديد المهام التي يجب أن يوكلها إليهم لتحقيق أقصى استفادة من مهاراتهم.

التطور التكنولوجي السريع في وقتنا الحالي غيّر طرق إجراء الأعمال المختلفة بشكل جذري، وهو تغيير إيجابي في أغلب الحالات. فإذا كنت صاحب أو مدير مطعم وتود أن ترتقي بمستوى خدماتك ومنتجاتك إلى أعلى مستوى، نحن ننصح بتجربة التقنيات التي ذكرناها أعلاه ليستفيد منها مطعمك وعملائك.

السيرة الذاتية للمؤلف:  أحمد الزيني هو المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي لشركة Foodics، وهي شركة ناشئة ذات النمو السريع في مجال تكنولوجيا الأغذية. الزيني وهو رجل أعمال وهاو للتطبيقات ويقوم  بتطوير أعمال تجارية  في المملكة العربية السعودية في مجال العديد من الصناعات.  توسعت شركة Foodics اليوم وامتدت إلى أسواق جديدة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ، حيث أنجزت أكثر من مليار معاملة وقدمت أحدث التقنيات POS في إدارة والمطاعم.

Comments

comments

Powered by Facebook Comments