زيارتي لمتحف البحرين


كان علي كتابة هذا المقال منذ عام تقريبا فقد تشرفت بزيارة المتحف مع بداية عملي في مملكة البحرين. حقيقة لا اعرف الكثير عن المتاحف في المنطقة العربية لكني زرت من قبل متحف الفن الإسلامي في قطر.

و ايضا عدة قلاع في سلطنة عُمان. والعجيب أني آتي من بلد تعد متحف كبير

و لكني لم أزور أي معلم سياحي مصري من قبل و لا حتى الأهرامات و لا اعلم ما السبب في هذا.

ما يلي هو تدوين انطباعي عن المتحف من بوابة الدخول حتى انتهاء الزيارة. اكثر ما جذبني عند الدخول توزيع المساحات الخضراء و اللون الرملي لجدران المتحف و اطلالته على مجرى مائي كبير.

شعرت انه قلعة او معبد قديم لا أعلم ما شعرت به بالضبط لكن استغلال المساحة الخارجية من المتحف و تقسيم الممرات و أماكن التماثيل التجريدية الموزعة في ساحة المدخل الرئيسية أعطاني شعور بالقوة و القدم.

سعر تذكرة الدخول هو 1 دينار بحريني أي ما يعادل 2.6 دولار أمريكي.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by عزت (@ezzatkamel) on

افتُتح متحف البحرين الوطنيّ رسميّاً في 15 ديسمبر 1988. تمّ تصميمه من قبل مكتب «كرون وهارتفيغ راسميوسن »، 

في مدخل المتحف تجد باحة واسعة و يوجد بالأرضية خريطة كبيرة لمملكة البحرين. و في نهاية هذة الباحة متجر الهدايا و قاعة خاصة للمعارض الفنية المختلفة.

بالطابق العلوي علي ما اذكر قاعتين احدها بها مجموعة من التماثيل و النماذج التي توثق نمط الحياة القديم في البحرين من عادات و تقاليد و انشطة اجتماعية كان يقوم بها الأفراد قديما.

ايضا نماذج مصورة من ساحات السوق و الورش و دور التعليم القديمة إلى آخرها من انشطة قديمة كانت تمارس قبل اكتشاف البترول.

الجانب الاخر من الطابق يوثق التاريخ الإسلامي للمملكة كمثال أول مسجد بني في البحرين و صور لمكانه و بعض اعمدة و نقوش المتبقية منه. إلى جانب بعض الأسلحة والسيوف القديمة.

الطابق الأول مخصص لعرض حضارة البحرين القديمة التي كانت تسمى حينها “دلمون” و يوضح أهميتها كمرأفا تجاري. يضم هذا الطابق العديد من الأواني القديمة و الأسلحة الأولية مثل البلطة و غيرها.

 

أكثر ما أعجبني في هذا الجانب هو الأختام التي كانت تستخدم في هذا العصر فاتضح أن هناك كم كبير من الرسوم المختلفة المتداخلة في شكل مربع او دائري تستخدم كأختام للتجارة و العبادة و تقسيم فصول السنة.

مع كل قطعة و قسم من المتحف يوجد شرح مفصل باللغة العربية و الإنجليزية التاريخ و قصة هذة القطعة أو العادة المعروضة في المتحف.

كما ذكرت يطل المتحف علي بحيرة مائية و يوجد في الجهة المقابلة مسرح البحرين الوطني.

Comments

comments

Powered by Facebook Comments